أهلين

"من عرف الله سار، ومن سار طار، ومن طار حار". عجيل المقدسي.

الأحد، 13 مارس، 2016

كيف ضاع الوطن؟/جمال عليان


وليس اي كتاب ،،،عندما تريد ان تعود للماضي ، بحلوه ومره ، ايام عشتها ،وأيام عاشها من سبقوك ، اُسلوب مشوق ، يجذبك ويشجعك بنهم على القراءة ، وأحيانا تعود لقراءة الصفحة مرة اخرى وربما مرات ، تقف عند معلومة تاريخية حقيقية من مصدرها ،،وحدث ربما كان عابرا ،،من الماضي ، يرتبط بحدث بعده ،فقط تتغير الشخوص والمواقع ، ، وان أردت ان تعرف كيف ضاع الوطن ،، ومن أضاعه، ،،هذا باختصار ،لرواية : قبلة بيت لحم الاخيرة ،للصديق الرائع اسامة العيسة ،

بالامس اقتنيتها ،،وبدات بقرائتها ،،،،،وللحديث بقية‏

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق