أهلين

"من عرف الله سار، ومن سار طار، ومن طار حار". عجيل المقدسي.

الخميس، 26 مايو، 2016

النكبة برواية المهزومين..!


عندما ناديت عليه في معرض الكتاب، أجاب بحماسة:
-كتاب عادل في جناح مؤسسة الدراسات ب 35 شيقل..!
قبل أيام كنت وضعت اسم الكتاب على قائمة الكتب التي سأقتنيها، وراقني هذا "التخاطر" مع خضر الذي لم التقيه منذ السابع من شهر نيسان، ولا يعرف بقائمة رغباتي الكتابية الأخيرة. تركت قهوتي وأوصلني إلى جناح المؤسسة مع انه كان في طريقه لتناول شطيرة، وعدت مديونا للمؤسسة بخمسة شواقل.
يقدم عادل منّاع، النكبة برواية المهزومين، عبر عمل ميداني وبحثي استغرقه خمس سنوات، ويكشف عن مجازر ارتكبتها العصابات الصهيونية، ويسلط الأضواء على أخرى.
كتاب منّاع مزعج، سيغضب الشيوعيين، والدروز، والمسلمين، والمسيحيين (اعتذر عن المصطلحات العامة لكنها تظهر هكذا في الكتاب).
منّاع نتاج الأكاديميا الإسرائيلية، والفكر القومي، يعلي من الرواية الشفهية، والمقابلات، بما فيها مع مجرمين حرب صهاينة، إضافة إلى وثائق من الأرشيف الصهيوني، وصحافة الحزب الشيوعي الإسرائيلي (العبرية والعربية).
هذا الكتاب الثاني الذي أقرأه، خلال هذه الفترة عن الفلسطينيين الذين بقوا في أرضهم، الأول كتاب المؤرخ المرموق ايلان بابه، ولكنه جاء مخيبا لتوقعاتي، بما يناسب مؤرخ فذ.
كتاب منّاع هو الثاني الذي أقرأه خلال هذه الفترة، عن النكبة، الأول كتاب الإسرائيلي يائير اورون "المحرقة، الانبعاث والنكبة"، ولا شك بان كتاب منّاع هو الأهم.

أرجو أن يجد الكتاب ما يستحقه من نقاش..!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق