أهلين

"من عرف الله سار، ومن سار طار، ومن طار حار". عجيل المقدسي.

الخميس، 16 فبراير، 2017

إنها مثل وردة في أريحا



"ولهذا شبهت الحكمة الربانية نفسها إلى الوردة، لكن ليس إلى أي وردة، بل إلى وردة أريحا، ذلك أن ورود أريحا هي الأكثر جمالا، ولقد قرأنا في سفر الإلهيات "لقد أطريت مثل وردة في أريحا"، وكذلك أعلنت العذراء المباركة عن نفسها، كل يوم، على لسان الكنيسة، انها مثل وردة في أريحا".
الموسوعة الشامية في تاريخ الحروب الصليبية/سهيل زكار

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق