أهلين

"من عرف الله سار، ومن سار طار، ومن طار حار". عجيل المقدسي.

الجمعة، 16 سبتمبر، 2016

مالك


ستنساك وعول الجبل على أجراف البحر الميت
سينساك البحر الميت، بحر لوط، والشيطان، والإسفلت
ستنساك سوسن جلبوع، ودم الغزال، والحنّون
ستنساك العيون، والوديان، والجبال
ستنساك الغزلان، والأيائل، والحمار الوحشي، والحمار الأنسي
ستنساك عين أيوب، والنطوف، والهوية، والحنية
ستنساك الآلهة التي تحب رائحة دم القرابين
ستنساك عشتار، وعناة، وتانيت
سينساك مردوخ، وبعل، وموت، وبوسيدون
سينساك أبناء النور وأبناء الظلام
سينساك المسيح، ومعلم الصلاح
سينساك نوح، وأخنوخ، وهارون، وموسى
سينساك أنبياء قريش، والمبشرون بالجنة، وبالنار
سينساك الأسينيون، والغنوصيون، والآريسيون
سينساك الفاتحون، والغالبون، والمهزومون، والطغاة، والغزاة
سينساك الكذابون، والصادقون، والثوريون، والممانعون، والمتهورون
سينساك العملاء، والنبلاء
ستنساك الساحة، والمسجد، والكنيسة، والمعبد
ستنساك طالبات المراييل، وراشقات الحجارة
ستنساك سِتنا البدربة، والحميدية، ونجلاء، وحلوة، وغنّامة
سينساك عصفور الشمس، والدوري، والمينا، والهدهد
ستنساك النسور، والصقور، والشواهين، والبومة البيضاء
سينساك الثعلب الأحمر، وبنات أوى، وقط الرمال
سينساك الكاذبون، والصادقون، والرماديون، والملونون
سينساك الأحرار، والعبيد
سينساك الصحافيون، والكتّاب، والهواة، والمحترفون
سينساك القيسيون، واليمنيون، والعدنانيون، والعرب العاربة، والهاربة
سينساك الشركس، والدروز، والموسويون، والمحمديون، والعيسويون
ستنساك الأرمينيات، والسريانيات، والفلاحات، والقُدسيات، والتعمريات، ونوريات باب حطة
ستنساك مخابرات دول الطوق، ستنساك الكنانة الكبرى، وعابرة الأردن الصغرى
ستنساك نساء زمن بيت لحم الليبرالي، وبدويات زمنها الحالي
ستنساك أمهات المؤمنين، ونساء الكفار، وحرائر بني أمية، وسبايا الشام
ستنساك مَن كانت تسمى فلسطين، ومَن ستحمل اسم عابرها الجديد
سينساك الأصدقاء، والأعداء، والأشقاء، والأتراب
سينساك المطبعون، والمطبلون، والهتافون
سينساك شحاذ جبع، وأمناء الأحزاب، وأعضاء المكاتب السياسية
سينساك الروم، والفرس، والانجلو سكسون
سينساك دود الأرض، وستنساك الشجرة التي كنت سمادها
سأنساك أنا
أنت فقط من لن تنسى أنك قلتها لا..لا..لا حرة لا نهائية في كون لا متناهي

مالك حر، وحر، وحر..!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق