أهلين

"من عرف الله سار، ومن سار طار، ومن طار حار". عجيل المقدسي.

الجمعة، 2 مارس، 2012

شيقل فلسطيني يساوي مليون دولار


سيتم في مدينة نيويورك، في الثامن من شهر اذار الجاري، عرض قطعة نقد فلسطينية قديمة، للبيع في مزاد، بنحو مليون دولار.
والحديث عن قطعة نقدية فضية من فئة الشيقل، سُكت في القرن الميلادي الأول، خلال الثورة اليهودية التي شهدتها فلسطين في فترة الحكم الروماني.
ورغم فلسطينية القطعة النقدية، التي هي جزء مما يعرف باسم مجموعة (شوشانا)، إلا أن الاهتمام بها ينصب على جماعات يهودية، أو داعمة لإسرائيل، تنظر للتراث الفلسطيني، نظرة أيديولوجية-سياسية.
وتضم مجموعة (شوشانا)، التي تم تجميعها على مدى أربعة عقود من قبل هواة جمع القطع النقدية الأميركية من فلسطين، أكثر من 700 قطعة نقدية تغطي أكثر من 11 قرنا من الحضارات التي تعاقبت على فلسطين.
وحسب تقديرات المزاد فان أسعار القطع سيتراوح ما بين 200 إلى 950.000 $، وبالطبع فان الرقم الاخير المكون من ست خانات من نصيب الشيقل الفضي. الذي ضُرب بعد وقت قصير من الثورة اليهودية على الرومان التي بدأت في شهر ايار 66م، والذي شكل نموذجا لجميع أنواع الشيقل التي ضُربت لاحقا، ولم ينجو من النموذج الأول الا قطعتين، إحداهما مثقوبة، والثانية سليمة وهي التي ستعرض في المزاد.
إدارة متحف اسرائيل، عبرت عن رغبتها بالحصول على القطع النقدية في مجموعة شوشانا، وحثت المستثمرين ورجال الأعمال، على شراء ما يستطيعون منها، ومن ثم التبرع بها للمتحف. أو إتاحتها للمتحف عن طريق قرض طويل، وقالت مصادر في المتحف، انه يمكن لمن يريد المساعدة في هذا الشأن، التعاون مع جمعية أصدقاء متحف إسرائيل في أميركا، وهي جمعية معفاة من الضرائب.
وشكل الاعلان عن عرض مجموعة شوشانا، من القطع النقدية الفلسطينية، التي على الارجح سُرقت وهُربت من فلسطين، إلى الخارج، فرصة لباحثين يهود وغربيين، لتجيير الثورة اليهودية في فلسطين ضد الرومان، لصالح أجندة سياسية، ورطب تلك الثورة المحلية، بقيام دولة الاحتلال الاسرائيلي في القرن العشرين.
وعادة ما ينأى الفلسطينيون والعرب عن الاهتمام بالأثار المتعلقة بتلك الفترة، لأسباب غير مفهومة وغير مقنعة، واقعين تحت تأثير الدعاية الاسرائيلية والصهيونية، رغم انها جزءا من التراث الثقافي الفلسطيني.
ولم يصدر عن السلطة الفلسطينية، أو وزارة السياحة والاثار أي تعقيب عن الاثار الفلسطينية المهربة إلى أميركا التي ستباع في المزاد، رغم ان مسؤولين في السلطة، اعلنوا ان عضوية فلسطين الكاملة في اليونسكو، سيمكنها من عمل الكثير في مجال التراث الثقافي الفلسطيني.
ومن بين العملات التي ستباع في المزاد، عملات تعود لعصر الامبراطور الروماني فيليب العربي، الذي وصل إلى عرش اعظم امبراطورية عرفها التاريخ، متدرجا في السلك العسكري.

‏هناك 3 تعليقات:

  1. عيب عليك هاي عمله اسرائليه والله ما بتعرف شى عن التاريخ بتعرف شو مكتوب عليها بلغه العبريه القديمه الحريه لا اسرائيل يا جاهل

    ردحذف
  2. For hottest information you have to pay a visit world-wide-web and on internet I found this site as a best
    site for most up-to-date updates.
    Feel free to visit my blog post manchester united transfer news 2009

    ردحذف
  3. I really like what you guys tend to be up
    too. Such clever work and exposure! Keep up the terrific works guys I've incorporated you guys to my personal blogroll.
    Feel free to surf my homepage man utd transfer news now

    ردحذف